التخطي إلى المحتوى

أظهرت بيانات رسمية اليوم الثلاثاء أن تضخم أسعار المستهلكين في كوريا الجنوبية تراجع إلى أدنى مستوياته في 11 شهرا في يونيو حزيران مع انحسار الضغوط في جانب العرض، ليأتي أقل من توقعات السوق ويمنح بعض الراحة لصناع السياسات.

وارتفع مؤشر أسعار المستهلكين بنسبة 2.4% في يونيو مقارنة بالعام السابق، وهو أبطأ من الارتفاع بنسبة 2.7% في مايو والأضعف منذ يوليو 2023، وفقًا لهيئة الإحصاءات الكورية.

كما أنها أقل بكثير من متوسط الارتفاع البالغ 2.7% الذي توقعه اقتصاديون في استطلاع أجرته رويترز.

وقال نائب وزير المالية في البلاد إنه من المتوقع أن يستقر التضخم الاستهلاكي عند مستوى 2% الأدنى إلى المتوسط في النصف الثاني، متعهدا بمواصلة إجراءات السياسة لإبقاء الأسعار تحت السيطرة.

وقال بنك كوريا (BOK) في تقييمه إنه يرى حقيقة انخفاض التضخم إلى مستوى متوسط 2% كأمر إيجابي، وأنه سيراقب ليرى ما إذا كان التضخم سيتقارب مع هدفه البالغ 2%.

وانخفض المؤشر 0.2% على أساس شهري، بعد ارتفاعه 0.1% في الشهر السابق، مسجلا أول انخفاض في سبعة أشهر.

وبحسب المنتج، انخفضت أسعار السلع الزراعية بنسبة 5.3% خلال الشهر، بينما خسرت السلع النفطية 2.9%، مما دفع المؤشر للانخفاض.

وقال محافظ بنك كوريا المركزي ري تشانغ يونج الشهر الماضي إن وتيرة التضخم الاستهلاكي من المرجح أن تستمر في التباطؤ، مما يغذي التوقعات بأن البنك المركزي سيبدأ في خفض أسعار الفائدة قرب نهاية هذا العام.

مدد بنك كوريا المركزي وقفه لأسعار الفائدة للاجتماع الحادي عشر على التوالي في مايو. ويجتمع البنك المقبل في 11 يوليو.

وكان مؤشر أسعار المستهلك الأساسي، باستثناء المواد الغذائية والطاقة المتقلبة، أعلى بنسبة 2.2٪ في يونيو مقارنة بالعام السابق، وذلك تمشيا مع شهر مايو.



مصدر الخبر

التعليقات