التخطي إلى المحتوى

تابع أحدث الأخبار
عبر تطبيق
google news

قام  البطريرك مار اغناطيوس يوسف الثالث يونان بطريرك السريان الكاثوليك الأنطاكي، مساء يوم الثلاثاء بزيارة إلى الكنيسة الأرمنية الكاثوليكية الشقيقة، وذلك في كنيسة سيّدة الانتقال، في سيدني بأستراليا.  
رافق البطريرك في هذه الزيارة: مار باسيليوس جرجس القس موسى الزائر الرسولي في أستراليا ونيوزيلندا، ومار برنابا يوسف حبش مطران أبرشية سيّدة النجاة في الولايات المتّحدة الأميركية، ومار أفرام يوسف عبّا رئيس أساقفة بغداد وأمين سرّ السينودس المقدس، والمونسنيور حبيب مراد القيّم البطريركي العام وأمين سرّ البطريركية، والأب يوحنّا إينا كاهن إرسالية سيدني، والأب ماجد آل حنّا الكاهن المساعد في إرسالية سيدني.
استُقبِل البطريرك من  المونسنيور باسيل سوسنيان المسؤول عن الإرساليات الأرمنية الكاثوليكية في أستراليا، أمام مدخل الكنيسة. فدخل في موكب حبري مهيب، يتقدّمه الأساقفة والكهنة، وهم يؤدّون ترانيم استقبال رؤساء الأحبار.
ومع وصول البطريرك  إلى أمام المذبح، أقام صلاة الشكر، بمشاركة الأساقفة والآباء الكهنة.
وبعدما منح البطريرك  الجميعَ البركة الأبوية، انتقل إلى صالون الكنيسة حيث استقبله جمع من المؤمنين من العاملين في لجان الكنيسة، وتحدّث غبطته عن الأوضاع العامّة في منطقة الشرق الأوسط والحضور المسيحي فيها، وعن الدور الذي تقوم به الكنيسة للوقوف إلى جانب المؤمنين ، متوقّفاً عند خدمة الكنيسة في بلاد الانتشار، وأبرز التحدّيات التي تواجهها، من روحية وراعوية.
وأكّد على روابط المحبّة والأخوّة والشركة التي تجمع الكنيستين الكاثوليكيتين الشقيقتين السريانية والأرمنية، مستذكراً بعاطفة المحبّة الأخوية أخاه صاحب الغبطة روفائيل بيدروس الحادي والعشرين ميناسيان كاثوليكوس بطريرك كيليكيا للأرمن الكاثوليك. 
وأهدى  إلى المونسنيور باسيل سوسنيان لوحة نحاسية نُقِشَت عليها الصلاة الربّانية والسلام الملائكي باللغة السريانية، عربون محبّة وشكر، تخليداً لهذه الزيارة المباركة.
كما أهدى المونسنيور سوسنيان إلى البطريرك  ميدالية تذكارية، وكذلك إلى كلٍّ من الأساقفة والكهنة المرافقين لغبطته.
ثم غادر البطريرك  مودَّعاً من المونسنيور سوسنيان كما استُقبِل بالحفاوة والإكرام.

مصدر الخبر

التعليقات