التخطي إلى المحتوى

تابع أحدث الأخبار
عبر تطبيق
google news

قالت دانا أبو شمسية، مراسلة القاهرة الإخبارية من القدس المحتلة، إن إيتمار بن جفير يفتح النار على جميع الجبهات داخل الحكومة الإسرائيلية، وكذلك في علاقات إسرائيل مع الدول الأخرى ويضع إسرائيل في كل مرة في موقف محرج نتيجة ثرثرته ومواقفه التحريضية اليمينة.

وأضافت أنه يهاجم هذه المرة حزب شاس وهم اليهود الشرقيين ويحاول عدم تمرير بعض القوانين التي تخدم هذه الفئة من اليهود ويحاول نتنياهو ضمان وجود هذه الأحزاب الدينية داخل الحكومة خوفا من حل الائتلاف الحكومي، وهي النقطة التي يهدد بها ايتمار وسموتريتش إذا ما ذهب نتيناهو نحو صفقة لتبادل الأسرى.

وتابعت أنه كان هناك محاولة لتمرير قانون تعيين الحاخامات في المجالس المحلية في المناطق الشمالية، وحاول بن جفير مقايضة نتنياهو وأن تمرير القانون يجب أن يكون مرهونا بشروط منها ضم بن جفير إلى المنتدى الأمني المصغر الذي يحاول نتنياهو تأسيسه.

 

مصدر الخبر

التعليقات