التخطي إلى المحتوى

تابع أحدث الأخبار
عبر تطبيق
google news

كشف محمد رشوان محامي اللاعب الراحل أحمد رفعت، بأن القرار الوزاري الصادر من وزارة الشباب والرياضة لنادي مودرن فيوتشر الخاص بسفر الراحل أحمد رفعت إلى الإمارات تم رفضه من القوات المسلحة لأن اللاعب كان خارج مصر. 

وأضاف محامي الراحل أحمد رفعت فى مداخلة هاتفية مع الإعلامي إبراهيم فايق، أن نادي مودرن فيوتشر برئاسة أحمد دياب فى هذا الوقت هو المُتسبب الأول فيما حدث للاعب.

وفى مفاجأة من العيار الثقيل كشف مصدر خاص أن تصريح السفر الذي حصل عليه اللاعب الراحل أحمد رفعت إلى الإمارات كان لمدة ثلاث شهور فقط للاحتراف فى نادي الوحدة رغم أن عقد الإعارة للنادي الإماراتي كان لمدة سنة.

وأضاف المصدر فى تصريحات خاصة لـ «البوابة» أن اللاعب تلقى وعدًا من أحد مسؤولي نادي مودرن فيوتشر فى هذا الوقت بأنه سينهي الأمر مع المسؤولين واللاعب لن يتعرض إلى أي مساءلة قانونية فى حال تجاوز المدة، وهو ما لم يحدث وتعرض اللاعب لعقوبة قانونية بعد تخطية مدة تصريح السفر، وهو ما كان له تأثير سلبي على حالة اللاعب واتهامه للمسؤول بتوريطه قضائيًا.

وكان محمد الشاذلي المتحدث الرسمي لوزارة الشباب والرياضة قال، إن القرار الوزاري بالسفر يحتاج لإذن من التجنيد  لتحديد مدة السفر.

وأضاف المتحدث الإعلامي في مداخلة مع الإعلامي إبراهيم فايق ردًا على تصريحات أحمد دياب رئيس رابطة الأندية المحترفة، بأن الوزارة صاحبة قرار سفر الراحل أحمد رفعت إلى الإمارات للاحتراف في نادي الوحدة بشرط أن يقوم النادي بإنهاء جميع الإجراءات مع الجهات المعنية.

وكان أحمد دياب رئيس رابطة الأندية المحترفة نفى أي مسؤولية يتحملها بسفر أحمد رفعت إلى الإمارات للاحتراف فى نادي الوحدة بدون تصريح.

وأضاف «دياب» في مداخلة مع الإعلامي إبراهيم فايق أن الراحل أحمد رفعت سافر إلى الإمارات بقرار وزاري صدر من وزارة الشباب والرياضة.

وكان محمد رفعت شقيق الراحل أحمد رفعت لمّح إلى تورط أحمد دياب رئيس رابطة الأندية المحترفة بما حدث لشقيقه.

وأضاف محمد رفعت فى مكالمة هاتفية مع الإعلامي إبراهيم فايق «اسألوا أحمد دياب إيه اللي حصل لشقيقه؟.

وأصدر نادي مودرن سبورت بيانا حول ما أُثير عن أحمد رفعت عقب وفاته.

ونعى نادي مودرن سبورت ببالغ الحزن والأسى الفقيد المرحوم اللاعب أحمد رفعت لاعب نادي مودرن سبورت واللاعب الدولي الذي يعد من المواهب المتميزة في ملاعب الكرة المصرية، ويشهد له الجميع بحسن الخلق بالإضافة إلى امتلاكه الخبرات المحلية والدولية في التعامل مع أي موقف.

وأكد نادي مودرن سبورت أن جميع ما يتم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي لا يعبر عن الحقيقة، وأن اللاعب لم يتعرض لأي ضغوط داخلية أو خارجية، كما أن اللاعب تم الاهتمام به والعناية به من قبل مجلس إدارة النادي في جميع الأمور وعلى أكمل وجه، وكان ذلك أبسط حق من حقوقه على النادي لكونه فردا من أفراد العائلة داخل النادي ومجلس إدارته.

وأهاب بجميع المتعاملين في مجال الرياضة والإعلام وباقي أفراد الشعب المصري بالدعاء له بالرحمة والمغفرة وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.
 

مصدر الخبر

التعليقات