التخطي إلى المحتوى

واجهت الأسواق الآسيوية بيانات متباينة عن التضخم في الصين واليابان.

وتعثرت الأسهم اليابانية عند مستويات قياسية مرتفعة بسبب تضخم أسعار المنتجين المختلط
تحرك مؤشر نيكي 225 الياباني بشكل جانبي يوم الأربعاء، مسجلا لفترة وجيزة أعلى مستوى قياسي عند 41777.50 نقطة، في حين ارتفع مؤشر توبكس الأوسع نطاقا بنسبة 0.2% وسجل أيضا لفترة وجيزة أعلى مستوى قياسي.

كانت المكاسب الأخيرة في الأسواق اليابانية مدفوعة إلى حد كبير بالشراء الأجنبي، وسط انخفاضات حادة في الين ومع مراهنة المستثمرين على توقعات متشائمة لبنك اليابان.

لكن البيانات الصادرة اليوم الأربعاء أظهرت أن معدل التضخم في مؤشر أسعار المنتجين في اليابان ارتفع قليلا في يونيو حزيران، حيث ارتفع المعدل على أساس سنوي إلى 2.9%.

لكن معدل التضخم في مؤشر أسعار المنتجين على أساس شهري ارتفع بأقل من المتوقع عند 0.2%.

وأشارت القراءة إلى أنه في حين يتزايد التضخم الياباني، فإنه لا يزال بطيئا، مما يثير الشكوك حول ما إذا كان من الممكن أن يضغط في نهاية المطاف على بنك اليابان لتشديد السياسة النقدية بشكل أكبر.



مصدر الخبر

التعليقات