التخطي إلى المحتوى

تابع أحدث الأخبار
عبر تطبيق
google news

عقدت الدكتورة مايا مرسي وزيرة التضامن الاجتماعي اجتماعًا بمقر الوزارة بالعاصمة الإدارية الجديدة مع اللواء جمال عوض، رئيس مجلس إدارة الهيئة القومية للتأمين الاجتماعي، وذلك لبحث تطورات العمل في ملف التأمينات الاجتماعية.

وخلال اللقاء استعرض عوض موقف عملية التطوير التي تشهدها الهيئة، والتي تأتي في إطار رؤية مستقبلية شاملة، تشهد تحديث الهيكل الإداري للهيئة ومقراتها التأمينية، إلى جانب تعزيز الميكنة والتحول الرقمي، وتطوير الموارد البشرية، فضلًا عن تحقيق الربط الشبكي مع الجهات الحكومية المختلفة، وكذا تحسين بيئة العمل داخل الهيئة.

كما تناول الاجتماع استعراض أبرز الخدمات التي تقدمها الهيئة القومية للتأمين الاجتماعي لتحسين مستوى الخدمات التأمينية المقدمة لأصحاب المعاشات والمستحقين، حيث أن هناك ما يقرب من 11 ونصف مليون مواطن يستفيدون من المعاشات بتكلفة تقارب 38 مليار جنيه شهريًا.

الجدير بالذكر أن ملف التأمينات والمعاشات شهد اهتمامًا كبيرًا من قبل القيادة السياسية، حيث تم رفع الحد الأدنى لأجر الإشتراك التأميني من 142 جنيها في عام 2014 ليصبح 2000 جنيه في عام 2024، كما تم رفع الحد الأقصى لأجر الاشتراك التأميني من 2603 جنيهات في عام 2014  ليصبح 12.600 جنيه في عام 2024، كما تم زيادة زيادة أصحاب المعاشات والمستحقين من 8.7 مليون مواطن في عام 2014  ليصبح 11.5 مليون صاحب معاش ومستفيد في عام 2024.

مصدر الخبر

التعليقات