التخطي إلى المحتوى

تابع أحدث الأخبار
عبر تطبيق
google news

تفقد اللواء دكتور هشام أبوالنصر محافظ أسيوط، في أولى جولاته الميدانية – سير العمل بأقسام مستشفى الرمد بحي شرق، ويلتقى بعض المرضى بأقسام المستشفى للاطمئنان على الخدمات الطبية المقدمة لهم، والاطمئنان على الوضع الصحي للمرضى بأقسام الاستقبال والعيادات المختلفة.

جاء ذلك في إطار حولات محافظ أسيوط الجديد، الميدانية لمتابعة سير العمل بالمستشفيات والوحدات الصحية بالمحافظة، والنهوض بالقطاع الصحي بالمحافظة، رافقه خلال الجولة الدكتور مينا عماد نائب المحافظ واللواء علاء بدران سكرتير عام المحافظة، والمحاسب عدلي أبوعقيل سكرتير عام مساعد المحافظة والدكتور محمد زين الدين حافظ وكيل وزارة الصحة والدكتورة كريستين تاوضروس مدير المستشفى.

 بدأ محافظ أسيوط، زيارته للمستشفى، بتفقد بعض عيادات الاستقبال وغرف الكشف والصيدلية ومركز المعلومات ومركز أبحاث العيون واستمع إلى شرح من مديرة المستشفى للخدمات المقدمة للمرضى، كما التقى بعض المرضى وإطمئن منهم على جودة الخدمات الطبية المقدمة لهم، واطمئن على سير العمل بأقسام العمليات الصغرى والوسطى والكبرى والتي تستقبل المرضى من مختلف قرى ومراكز المحافظة وتقدم خدماتها للجميع وبخاصة العلاج على نفقة الدولة موجهًا بحسن معاملة المرضى والحفاظ على الأجهزة والمعدات الحديثة بأقسام المستشفى وتدريب العاملين من أطباء وتمريض على كيفية التعامل مع تلك الاجهزة لتعظيم الاستفادة منها.

كما وجه محافظ أسيوط، قيادات مديرية الصحة، بالمتابعة الميدانية والمستمرة لسير العمل بأقسام المستشفى ولقاء المترددين عليها، للاطئمنان على جودة الخدمات المقدمة لهم ومدى رضاهم عنها ودراسة الاحتياجات بصفة مستمرة، وحسن إستقبال ومعاملة المرضى، واستغلال الامكانات المتاحة من أجهزة طبية حديثة وإمكانات طبية متقدمة وإنهاء قوائم الانتظار للمرضى تنفيذًا لمبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية لإنهاء قوائم الانتظار بالمستشفيات.

محافظ أسيوط: القطاع الصحي وتحسين الخدمات الطبية على رأس الأولويات

وأشار محافظ أسيوط إلى أن إهتمامه بالقطاع الصحي وتحسين الخدمات الطبية المقدمة للمرضى على رأس الاولويات، مؤكدًا على جولاته الميدانية والمفاجئة التى تستهدف مختلف المستشفيات والوحدات الصحية بقرى ومراكز المحافظة وبخاصة القرى الأكثر إحتياجًا.

قد تكون صورة ‏‏‏‏٤‏ أشخاص‏، و‏مستشفى‏‏ و‏نص‏‏
قد تكون صورة ‏‏‏‏٦‏ أشخاص‏، و‏مستشفى‏‏ و‏نص‏‏
قد تكون صورة ‏مستشفى‏
قد تكون صورة ‏‏نظارة‏ و‏مستشفى‏‏
قد تكون صورة ‏‏‏‏٣‏ أشخاص‏، و‏مستشفى‏‏ و‏نص‏‏
قد تكون صورة ‏‏٣‏ أشخاص‏
قد تكون صورة ‏‏‏٩‏ أشخاص‏ و‏نص‏‏

مصدر الخبر

التعليقات