التخطي إلى المحتوى

تابع أحدث الأخبار
عبر تطبيق
google news

أكد وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن، أن بلاده ستعلن قريبا عن مساعدة أمنية إضافية بقيمة 2.3 مليار دولار لأوكرانيا، تشمل أسلحة مضادة للدبابات وصواريخ اعتراضية وذخائر لصواريخ باتريوت وأنظمة دفاع جوي أخرى.

جاءت تصريحات أوستن خلال اجتماعه مع وزير الدفاع الأوكراني رستم عمروف في مقر وزارة الدفاع الأمريكية /البنتاجون/، في استجابة قوية لمناشدات كييف المساعدة في قتال القوات الروسية في منطقة دونيتسك، بحسب وكالة أنباء “اسوشيتد برس”.

وفي بداية اجتماعه مع عمروف، قال أوستن إن “أوكرانيا ليست بمفردها.. والولايات المتحدة لن تتراجع أبدا عن دعمها”.

وأضاف: “إلى جانب نحو 50 حليفا وشريكا، سنواصل توفير القدرات الحيوية التي تحتاجها أوكرانيا لصد العدوان الروسي اليوم وردع العدوان الروسي غدا”.
ويأتي هذا الإعلان قبل أيام فقط من استضافة الولايات المتحدة لقمة حلف شمال الأطلنطي /ناتو/ في واشنطن، ومع استمرار أوكرانيا في الضغط من أجل الدعم العسكري وقبولها كعضو في التحالف.

وقال أوستن لعمروف: “سنتخذ خطوات لبناء جسر لعضوية أوكرانيا في الناتو”..ورد الوزير الأوكراني قائلا: “نأمل أن تتلقى أوكرانيا دعوتها قريبا”.
وبالإعلان عن التعهد الأخير، يصبح إجمالي قيمة المساعدات الأمنية التي تعهدت بها الولايات المتحدة لأوكرانيا منذ بدء التدخل الروسي في فبراير 2022 أكثر من 53.5 مليار دولار.

مصدر الخبر

التعليقات