التخطي إلى المحتوى

تابع أحدث الأخبار
عبر تطبيق
google news

شهد دكتور أيمن عاشور وزير التعليم العالي والبحث العلمي، الجلسة الختامية لاستوديو التصميم الدولي بكلية الهندسة جامعة عين شمس WDS، لمشروع تخرج هذا العام بعنوان: “مدينة أسوان: عاصمة إفريقيا للثقافة والشباب والاقتصاد”، وذلك عبر الفيديو كونفرانس.

وشهدت الجلسة حضور د. محمد ضياء زين العابدين رئيس جامعة عين شمس، ود. مصطفى رفعت أمين المجلس الأعلى للجامعات، ود. غادة فاروق نائب رئيس الجامعة لشئون المجتمع وخدمة البيئة، ود. عمر الحسيني عميد كلية الهندسة، ود. أيمن فريد مساعد الوزير للتخطيط الإستراتيجي والتدريب والتأهيل لسوق العمل، ود. أحمد الصباغ مستشار الوزير للتعليم التكنولوجى، وممثلين عن جامعة كليمسون الأمريكية، وجامعة هواجونج الصينية، ولفيف من أعضاء هيئة التدريس بكلية الهندسة جامعة عين شمس والطلاب المُشاركين بالمشروع.

وفى كلمته، أعرب د. أيمن عاشور عن فخره بالنتائج التي حققها استوديو التصميم الدولي، والذي يمثل تعاونًا فريدًا وقويًا بين كلية الهندسة بجامعة عين شمس، وبرنامج هندسة المناظر الطبيعية بجامعة كليمسون بالولايات المتحدة، وأقسام الهندسة المعمارية وهندسة المناظر الطبيعية بجامعة هواتشونج الزراعية بالصين، مؤكدًا سعادته كأستاذ للهندسة بشكل خاص بهذا النموذج الذى يُجسد روح التعاون بين الثقافات والتخصصات، ويُساهم فى معالجة القضايا المعمارية والحضرية والبيئية ذات الأهمية العالمية، ويعُد بمثابة شهادة على ما يمكن تحقيقه من خلال التخطيط الجيد والتعاون الدولي.

ولفت الوزير إلى أن تجربة استوديو التصميم الدولي هى تجسيد مثالي لرؤية وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في تعزيز مبادئ الابتكار، والاستدامة، والتعاون الدولي، مقدمًا الشكر للجامعات الأجنبية الشريكة في الاستوديو، مؤكدًا أهمية هذه الشراكة ليس فقط في تطوير البرامج الدراسية وتعزيز فكر البرامج البينية والعابرة للتخصصات، ولكن كذلك المُساهمة في التنمية المُستدامة لمدن مثل أسوان.

وثمّن الوزير تركيز هذا العام على مدينة أسوان، والتي تمثل مزيجًا بين التاريخ القديم والتقدم الحديث، وتعد بموقعها الإستراتيجي، بوابة إلى قارة إفريقيا ومركزًا للتجارة والثقافة.

وقدم د. عاشور جزيل الشكر لمحافظ أسوان، على دعم المحافظة الكبير للطلاب، من خلال تسهيل زيارات المواقع المطلوبة فى المشروع  وتمكينهم من الانغماس في البيئة، والتفاعل مع المهندسين والمهنيين المحليين، وكافة عناصر المجتمع، وإتاحة الفرصة لهم لفهم الطبيعة الفريدة للمدينة والتعرف على شعبها، والذى ساعدهم للوصول لتصميمات ترتكز على تجارب الحياة الواقعية.

كما قدم الوزير التهنئة للطلاب معربًا عن فخره بما حققوه، وقدرتهم على إنشاء تصميمات تحترم تراثنا الثقافي مع مواجهة التحديات المُعاصرة، مشيدًا بإبداعهم وعملهم الجاد الذى يضع الأساس للتقدم المستقبلي في الهندسة المعمارية والتخطيط الحضري، مثمنًا كذلك دعم أعضاء هيئة التدريس وتعاونهم لبناء مستقبل أكثر إشراقًا للطلاب وللمدن.

ومن جانبه، أشاد د. محمد ضياء زين العابدين رئيس جامعة عين شمس، باستوديو التصميم الدولي، موضحًا فخر جامعة عين شمس بهذا التعاون، كما قدم الشكر لمحافظة أسوان لدعمها للطلاب أثناء عملهم، معربًا عن تمنياته للطلاب بالنجاح فى مستقبلهم العملى وتحقيق الاستفادة من الخبرة التى اكتسبوها في حياتهم المهنية.

وأوضح د. مصطفى رفعت، أن استوديو التصميم الدولي يعُد تطبيق لمبادئ الإستراتيجية الوطنية للتعليم العالي والبحث العلمي، وبخاصة المرجعية الدولية، والتعاون في البرامج الدراسية والتخصصات البينية والعابرة للتخصصات، مؤكدًا أن التعاون يشمل مرحلتي البكالوريوس والدراسات العليا، لافتًا إلى أن المشروع نتاج تعاون دولي لأكثر من 17 عامًا، وقد نجح فى الأعوام الماضية في العديد من المشروعات الدولية.

وأكد د. عمر الحسيني عميد كلية الهندسة، استمرار الكلية في استوديو التصميم الدولي، موضحًا أهمية اختيار مدينة أسوان محورًا للمشروع لهذا العام، وانعكاسه على المشاركة فى التحديات المختلفة التى تواجه المدينة، كما أعرب عن تطلعه أن ترى مشروعات الطلاب النور، عبر تبني صناع القرار لها والاستفادة منها فى تحقيق التنمية المستدامة للمدينة.

وأشار د. أيمن فريد إلى أن استوديو التصميم الدولي يضم عددًا من التخصصات منها: التصميم المعماري والحضري والبيئي والتخطيط العمراني وتنسيق المواقع، مضيفًا أن استوديو التصميم الدولي يعتبر الأول من نوعه في مجال الدراسة الهندسية البينية التي تجمع تخصص العمارة والتخطيط العمراني وتربطها بالعديد من التخصصات الهندسية الأخرى.

وأعربت د. هالة نصار ممثلة جامعة كلمستون الأمريكية عن ترحيب الجامعة بالمشاركة فى البرنامج الذي يخدم أهداف التنمية المستدامة، والالتزام بدعم مشاريع الاستوديو، بالشراكة مع الصين ومصر.

وأكد البروفيسور شاو جيزونج ممثل جامعة هواجونج الصينية، اعتزاز بلاده بهذا التعاون، مشيرًا إلى أن اختلاف الثقافات أضاف الكثير للتصميمات الناتجة وعزّز من تميزها فى تحقيق أهدافها، لافتًا إلى أن نجاح هذا النموذج يبشر بانضمام المزيد من الدول في المستقبل والتوسع في التجربة.

وتضمن اللقاء شرحًا للمشروع الذى تم تنفيذه للتطوير الحضرى لعدة مناطق بمدينة أسوان منها؛ (غرب سهيل، والكرور، والحديقة الدولية، وجزيرة النباتات) حيث تم تقسيم الطلاب إلى ثلاث مجموعات عمل والتأكيد على الحفاظ على الطابع الحضارى والثقافى للمدينة والفولكلور الخاص بها.

وأوضحت د. شهيرة سمير مديرة العلاقات الدولية بالجامعة، أن اختيار مدينة أسوان كان مثاليًا للتعبير عن التعاون بين الثقافات، ومثال لمدينة ذات إرث حضارى متميز.

كما قدم الطلاب كلمة عن مشروعهم، والخطوات التى قاموا بها لتنفيذ المشروع، وأعربوا عن سعادتهم بما تعلموه واعتزازهم بالنتائج التي حققوها.

جدير بالذكر أن استوديو التصميم الدولي WDS هو استوديو تصميم بيني يجمع مختلف التخصصات المعمارية بمشاركة 3 جامعات، وهى (جامعة عين شمس، وجامعة كليمسون الأمريكية، وجامعة هواجونج الصينية)، وقد بدأ منذ عام 2007، ويشارك في الاستديو سنويًا طلاب برامج العمارة والعمران بالجامعات الثلاث، للعمل على تطوير رؤى وحلول لمختلف المشكلات العمرانية داخل بلدانهم بشرط أن تكون مشروعات قومية.

 

IMG-20240703-WA0006
IMG-20240703-WA0006
IMG-20240703-WA0008
IMG-20240703-WA0008
IMG-20240703-WA0004
IMG-20240703-WA0004

مصدر الخبر

التعليقات